Reading Time: 4 minutes

في الواقع؛ يصعب تخيل الحياة بدون كهرباء في ذروة فصل الصيف، فنحن نعتمد عليها كثيراً في تلبية حاجاتنا الأساسية؛ بدءاً من التكييف والتبريد، وصولاً إلى تشغيل بقيّة أجهزة الرفاهية التي نستخدمها، وحتى الضرورية. بشكلٍ عام؛ يزداد استهلاكنا للكهرباء في فصل الصيف لأننا نستخدم مجموعةً متنوعةً من الأجهزة عالية الاستهلاك للطاقة للحفاظ على منازلنا باردة، صالحةً للسكن؛ مما قد يزيد من فاتورة الكهرباء، وبصمتنا الكربونية أكثر حسب المصدر الذي نتزود منه بالكهرباء. لحسن الحظ؛ هناك عدة طرق من أجل تقليل استهلاك الكهرباء في الصيف دون التضحية براحتنا. إليك هذه النصائح والحيل لتوفير بعض المال، وتقليل الضغط على الشبكة الكهربائية المحلية، ومساعدة كوكبنا أيضاً.

حافظ على برودة المنزل دون زيادة الفاتورة

حتى لو كنت تعيش في مكانٍ يتميز بصيفٍ معتدل، فقد تفضّل استخدام المكيّف؛ لكن ليس بالضرورة استخدام هذه الأجهزة عالية الاستهلاك للحفاظ على برودة منزلك، وبالتالي زيادة فاتورة الكهرباء. يمكن أن تصل فاتورة المكيّف، حسب عدد الوحدات المُركبة في المنزل، إلى عشرات ومئات الدولارات شهرياً؛ لكن هناك طرق أفضل للحفاظ على برودة منزلك دون الاعتماد على الكهرباء.

1. ابتعد عن الشمس

افتح النوافذ ليلاً حتى تسمح للهواء البارد بالدخول إلى المنزل، وأغلقها أثناء النهار لحجب أشعة الشمس والهواء الساخن. قد لا تفي الستائر العادية بالغرض ولا تحجب أشعة الشمس بكفاءة، لذلك يمكنك شراء ستائر مُعتمة أو على الأقل تعليق بطانياتٍ سميكة على النوافذ المواجهة لأشعة الشمس.

2. تحكّم في تدفق الهواء بالداخل

يمكنك تركيب مروحةٍ في العلية أو نافذة الطابق العلوي وضبطها بحيث ترسل الهواء للخارج، وفي نفس الوقت؛ افتح أية أبوابٍ أو منافذ يمكن أن تزيد من تدفّق الهواء إلى العلية؛ سيؤدي ذلك إلى ارتفاع الهواء الساخن في المنزل ليخرج من العلية. يمكنك أيضاً استخدام مراوح الحمّام أو الموجودة فوق موقد المطبخ لسحب الهواء الساخن من المنزل إلى الخارج، والمراوح في هذه العملية تستهلك قدراً أقل من الطاقة مما تستهلكه المكيفات.

3. اعزل أكبر قدر ممكن من الحرارة

أطفئ الفرن وأية أجهزة إلكترونية غير ضرورية تنتج الحرارة؛ مثل المصابيح المتوهجة. سيساعد ذلك على تقليل استخدام الطاقة، وتجنّب الحرارة التي يمكن أن تضيفها هذه الأجهزة إلى حرارة المنزل. 

إذا كانت لديك شواية أو مكانٌ للطهي بالخارج فاستخدمه؛ ولكن إذا اضطُررت لتشغيل الموقد أو الفرن، فقم بإبعاد الحرارة عن باقي أجزاء المنزل من خلال إغلاق باب المطبخ، أو تعليق بطانيةٍ سميكة على أية مناطق مفتوحة إلى داخل المنزل؛ ولكن عليك تثبيتها كما لو أنك تعلّق لوحةً على الحائط؛ بحيث تضمن تغطية كامل المنفذ من الأسفل إلى السقف، ويُفضل عدم استخدام الشريط اللاصق لأنه يمكن أن ينزع الدهان عن الحائط.

4. اعمل بذكاء لتوفير المال

يقضي الكثير منا يوم العمل بأكمله على الأجهزة الإلكترونية؛ سواء كنا في المنزل أو في المكتب، ومن أجل تجنب الإسراف في الطاقة؛ قم بشحن وتشغيل أجهزتك فقط عندما تحتاج إليها من أجل إنجاز المهمة التي تقوم بها. 

حيل تحافظ على إنتاجيتك، وتعمل على تقليل استهلاك الكهرباء في الصيف:

العمل عن بعد

الصورة: كومن ويكيميديا

1. قلل الإضاءة واستهلاك الطاقة في المنزل

إذا كنت متجهاً إلى العمل؛ أطفئ جميع الأجهزة التي يمكن الاستغناء عنها قبل المغادرة، فلا فائدة من ترك الأضواء أو المراوح أو التلفزيون أو الكمبيوتر المكتبي قيد التشغيل. قم بإيقافها أو على الأقل أوقف تشغيلها عند مغادرة المنزل، أو اضبطها كي تقوم بإيقاف التشغيل تلقائياً بعد فترةٍ زمنية محددة، يمكنك في هذا الصدد استخدام المصابيح التي تستشعر الحركة والأجهزة الذكية الأخرى لتسهيل هذه العملية.

2. ابقَ في غرفة واحدة

إذا كنت تعمل من المنزل، فإن الحل هو إنشاء مكتب منزلي والبقاء فيه. يسمح لك ذلك بتركيز يوم عملك في غرفةٍ واحدة تستخدم فيها الكهرباء، ولهذا فإنك لن تحتاج سوى لمروحةٍ واحدة ومصباحٍ واحد، وما إلى ذلك. إذا كنت تعمل على لابتوب، فحاول عدم توصيله في جميع الأوقات. دع البطارية تعمل إلى حين الحاجة إلى إعادة شحنها مرةً أخرى.

كفاءة استهلاك الطاقة تحفظ فاتورة الكهرباء

يستخدم الكثير منا مزيداً من الطاقة غير الضرورية حتى عندما لا نقصد ذلك؛ يشمل ذلك ترك الأجهزة موصولةً بمقابس الكهرباء رغم عدم استعمالها، وتسرب الهواء الساخن أو البارد إلى الدخل من ثغراتٍ أو أماكن لا يمكننا رؤيتها أو اكتشافها، واستخدام الأجهزة عالية الاستهلاك للطاقة. في الواقع؛ تجهيز بيئة معيشتك أكثر كفاءةً في استهلاك الطاقة هو العامل الأهم في تقليل استهلاك الكهرباء في الصيف وتقليص بصمتنا الكربونية.

1. افصل الأجهزة التي لا تحتاجها

افصل أي جهاز لا تستخدمه من مقبس الكهرباء، فحتى أجهزة شحن الهاتف واللابتوب تستهلك قدراً ضئيلاً من الكهرباء من المقابس الموصولة بها وهي مغلقة؛ ينطبق الأمر نفسه على الغلّاية، وجهاز الألعاب والتلفزيون، وغير ذلك من الأجهزة.

2. تحقق من الخصائص الهيكلية لمنزلك

إذا كان منزلك بارداً في الشتاء وحاراً في الصيف، فقد تكون هناك مشاكل هيكلية صغيرة تسمح للحرارة بالتسرب من الخارج إلى الداخل، والعكس صحيح. قد يكون السبب في ذلك بعض الشقوق الموجودة حول النوافذ والجدران غير المعزولة والفتحات الصغيرة الأخرى، لذلك ضع في اعتبارك الاستثمار في تقييم الطاقة المنزلية لتحديد مقدار الطاقة المستخدمة من أجل اتخاذ تدابير لتجنب إهدار الكهرباء على التكييف.

3. جفف ملابسك بأشعة الشمس

تستهلك مجففات الملابس كميةً كبيرةً من الكهرباء تعادل الطاقة التي تستخدمها الثلاجة والغسالة وغسالة الصحون مجتمعة. شهر الصيف هو الوقت المثالي للتخلي عن مجفف الملابس، وتعليق الملابس بالخارج لتجف بدلاً من استخدام المجفف. دع الشمس الحارة والهواء النقي يقومان بعملهما، ووفر المال في هذه العملية.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الإنجليزية من المقال من «بوبيولار ساينس» من هنا، علماً أن المقال المنشور باللغتين محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يُعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.