تعد الإضاءة في غرفة المعيشة أحد أهم عناصر التصميم في المنزل، إذ تستطيع أن تؤثر على كل شيء، من تحفة ثمينة إلى السجادة إلى لون الحائط وما إلى ذلك. فالقدر الكافي والمناسب من الإضاءة مهم جداً، ليس لأنه يسمح برؤية الأشياء وأداء الأنشطة فقط، وإنما لأنه يؤثر على الإنسان نفسياً وفيسيولوجياً، فهو يقلل الشعور بالتعب ويحسّن اليقظة ويضبط إيقاع الساعة البيولوجية للجسم ويحد من الاكتئاب، هذا بالإضافة إلى الحس الجمالي الذي يلقيه على المكان. لذلك، سواء كنت تخطط لاستخدام ثريا لافتة أو مصابيح لإضاءة زاوية ما، إليك بعض الأفكار لتوزيع الإضاءة في غرفة المعيشة على طريقة المحترفين.  كيفية توزيع الإضاءة…
look