إذا أردت البحث عبر الإنترنت عن أي شيء، فأول ما سيخطر في بالك هو اللجوء إلى محرك البحث العملاق «جوجل»، وذلك لسببٍ بسيط؛ وهو أنه أقوى محرك بحث وأشهرهم. فهو يقوم بحوالي 40 ألف عملية بحث في الثانية، كما يملك نسبة 76% من حصة السوق لمحركات البحث حول العالم. بالإضافة إلى أنه أحد أكثر محركات البحث شعبية في العالم بفضل خوارزمياته المستخدمة، ومنصة الإعلانات القوية، وسهولة تجربة المستخدم الشخصية فيه.  تأتي كل هذه الإمكانيات في مقابل تكلفة يدفعها المستخدم وتتمثل في بياناته، حيث يفهرس جوجل عادات التصفح لمستخدميه، حتى تظهر لهم الإعلانات بناءً على سلوكيات وأنماط البحث، وأحياناً يتعلق الأمر …
look