كان استخدام رموز الاستجابة السريعة شائعاً حتى قبل انتشار جائحة فيروس كورونا، لكنها الآن موجودة في كل مكان حولنا، من قوائم المطاعم والتذاكر إلى اللوحات الإعلانية والملصقات التسويقية.
هذه الرموز المربعة سريعة وسهلة الاستخدام، وبما أنه يمكن لمستخدمي هواتف الأندرويد والآيفون مسح هذه الرموز بكاميرا الهاتف الافتراضية، ليس هناك حاجةٌ إلى أية برامج خاصة أو تحديثات للاستفادة من رمز الاستجابة السريعة الذي تنشئه بنفسك. وبالإضافة إلى ذلك، لا تحتاج رموز الاستجابة السريعة أي اتصال جسدي للتفاعل معها، لذلك ليس من المستغرب انتشار استخدامها على نطاق واسع في ظل جائحة كوفيد-19.
لا يحتاج إنشاء رموز الاستجابة السريعة درجة كبيرة من المعرفة التقنية أو زمناً طويلاً، ولن تحتاج سوى التطبيق المناسب والمحتوى الذي تريد تضمينه في الرمز، والذي

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.