الآن، وبعد أن عززت من إجراءات حماية حساباتك الإلكترونية على الإنترنت، قد تشعر بالاطمئنان في طريقك إلى الخارج وأنت تضع هاتفك الذكي في جيبك. غير أن أغلب المستهلكين لا يدركون أن البرمجيات في هواتفهم قادرة على تتبع جميع تحركاتهم. وسواء أكنت تحمل جهازاً بنظام آي أو إس أو أندرويد، يمكن لآبل وغوغل أن تجمع البيانات حول كيفية استخدامك له: الأماكن التي تذهب إليها، التطبيقات التي تشغلها، المواضيع التي تبحث عنها في متصفح الإنترنت، وغيرها. يمكنك أن تقرأ تفاصيل سياسات الخصوصية لآبل وغوغل على الإنترنت بالتفصيل. قد يبدو هذا انتهاكاً لخصوصيتك بلا هدف، غير أن الشركات تستخدم الكثير من بياناتك بطرق…
look