أفضل 9 تطبيقات لمساعدة الطلاب على الدراسة

أفضل 9 تطبيقات لمساعدة الطلاب على الدراسة
حقوق الصورة: شترستوك.
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

تقدم المتاجر الإلكترونية العديد من التطبيقات للطلاب والدارسين لمساعدتهم في تسهيل مهامهم والاستمتاع بالعملية التعليمية، وتوجد الكثير من التطبيقات المتنوعة لتدوين الملاحظات والمراجعة وضبط توقيت الاستيقاظ من النوم والحفاظ على اللياقة البدنية ووضع الخرائط الذهنية وتذكير الطالب بمواعيد تسليم المهام والواجبات. لذلك، إليكم أفضل 10 تطبيقات للمساعدة في تنظيم الدراسة. 

 

1- تطبيق "إيفرنوت" (Evernote)

 

يُعد إيفرنوت تطبيقاً تنظيميّاً ممتازاً للمعلمين والطلاب، وهو تطبيق مجاني، شائع الاستخدام بين الطلاب، بسبب مميزاته الكثيرة التي تتيح للطالب تدوين الملاحظات وتنظيم الواجبات وإنشاء قوائم والتقاط الصور والفيديوهات وتسجيل التذكيرات الصوتية. إضافة إلى هذا كله، فهو يساعد الطالب على تبني المهارات التنظيمية وتعزيزها. 

 

2- "تطبيق ستادي بلو" (StudyBlue)

 

وهو تطبيق مناسب للطلاب الجامعيين أو من هم في المرحلة الثانوية، ويتيح أكثر من 400 مليون بطاقة تعليمية وملاحظات ومواد دراسية ومناهج مختلفة وغيرها من الوسائل المساعدة على الدراسة. يستطيع الطالب إيجاد مناهج مناسبة له في تطبيق ستادي بلو الذي يُعد أكبر مكتبة لتبادل المعلومات بين الطلاب والذين يبلغ عددهم نحو 15 مليون طالب، كما يُوفر إمكانية التواصل والاتصال مع زملاء الدراسة في جميع أنحاء العالم. 

3- "أوفيس لينس" (Office Lens) 

 

يُعد أوفيس لينس تطبيق ماسح ضوئي، إذ يمكنه إجراء مسح ضوئي للمستندات والأوراق وبطاقات الهوية والتوقيعات الإلكترونية وتحويلها إلى ملفات (PDF) أو صور بصيغة (JPEG). وتميز التطبيق بأنه مجاني، ويمكنه إجراء مسح ضوئي لعدد لا حصر له من الأوراق. يستطيع الطالب استخدامه في إجراء مسح ضوئي للكتب والملفات الورقية بجودة عالية، وبالتالي لا يُضطر إلى حمل الكتب الورقية الثقيلة إلى المدرسة أو الجامعة. 

 

4- "تشيج" (Chegg) 

 

في بداية الفصل الدراسي، يضطر الطالب لشراء عدد كبير من الكتب الدراسية وينفق أموالاً كثيرة في ذلك، لذلك أتى تطبيق تشيج بالحل الأنسب للطلاب الذين لا يريدون إنفاق قدر كبير من المال على الكتب الدراسية التي قد لا يستخدمونها مرة أخرى في حياتهم. يُتيح التطبيق استئجار الكتب، وعندما ينتهي الفصل الدراسي، يمكن للطالب عرض الكتاب للإيجار على التطبيق من جديد. 

اقرأ أيضاً: ما هو الغرض من الدراسة في الجامعة؟

 

5- "تطبيق سليب سايكل" (Sleep Cycle) 

 

عادة ما نلجأ إلى منبه الهاتف الذكي عندما نريد الاستيقاظ باكراً لأي سبب، لكن يمكن لكبسة زر واحدة أثناء نومك العميق أن تبقيك في فراشك لتستيقظ متأخراً، وهذا واحد من أهم أسباب تأخر الطلاب على الحصص والمحاضرات الدراسية. لذلك أتى تطبيق سليب سايكل بحلٍ فعالٍ لهذه الحالة، وذلك من خلال عرض بعض المهام البسيطة على المستخدم فلا يُغلق المنبه إلا بعد إتمامها. مثال على هذه المهام، هز الهاتف لأعلى وأسفل أو التقاط صورة لشيء معين. إنها مهام صغيرة وبسيطة، ولكنها تحفزك على الاستيقاظ. 

 

6- "قاموس أكسفورد" (Oxford Dictionary) 

 

تعتمد الكثير من المناهج الدراسية على اللغة الإنجليزية والتي تُعد اللغة الأكثر شيوعاً في العملية التعليمية على مستوى العالم، لكن لا يستطيع الجميع إتقان كل مفرداتها. لذلك، من الضروري أن يحمل الطالب قاموساً معه دائماً لترجمة المفردات التي لا يعرفها، ما يعزز فهمه للمادة التعليمية. ومن أبرز القواميس المُوصى بها قاموس أكسفورد. من حُسن الحظ، تم تضمين ذلك القاموس في تطبيق إلكتروني يستطيع الطالب استخدامه في أي وقت دون عناء وبسهولة تامة. 

اقرأ أيضاً: أثناء الدراسة عن بُعد: 4 نصائح للتوقف عن المماطلة والتسويف

 

7- "دراجون ديكتاشن" (Dragon Dictation) 

 

عادةً ما تستغرق الكتابة اليدوية أو الإلكترونية وقتاً طويلاً، وهذا ليس حلاً فعالاً للطلاب خاصة في أوقات الامتحانات، ربما يكون تسجيل رسائل صوتية للأصدقاء أسرع من الكتابة، وهذه فكرة تطبيق دراجون ديكتاشن الذي ييسر على الطلاب مهمة الكتابة، حيث يمكنهم من خلاله تسجيل مقاطع صوتية، ويحولها التطبيق إلى كلمات مكتوبة رقمياً يستطيع الطالب إرسالها لأي شخص. 

 

8- "سيمبل مايند" (SimpleMind) 

 

عادةً ما يُصادف الطالب مواد دراسية غنية بالمعلومات كل عام، وأفضل الطرق لحفظ المعلومات هو إنشاء خرائط ذهنية تجعل العملية التعليمية أكثر فعالية. وهذا ما يقدمه تطبيق سيمبل مايند

اقرأ أيضاً: هل تواجه صعوبة في الدراسة أثناء أزمة كورونا؟ إليك 6 نصائح لتحفيز نفسك

 

9- تطبيق "ستودنت هيلث" (Student Health)

 

تنتشر بعض الحالات الصحية بين الناس عموماً، وقد يجهل الطالب ما يمكنه فعله إذا ظهرت عليه بعض الأعراض غير المفهومة. يساعد تطبيق ستودنت هيلث في الوصول إلى أكبر قدر من المعلومات الطبية والنصائح الصحية الموثوقة حول أكثر الأمراض شيوعاً سواء كانت جسدية أو عقلية. 

يتميز عصرنا الحالي بوجود التكنولوجيا التي سهلت حياتنا، وبالطبع هناك العديد من الوسائل التكنولوجية الأخرى التي تُسهل حياة الطلاب غير تطبيقات الهاتف الذكي.