أظهرت دراسة جديدة من مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأميركي «CDC»، أن لقاحات كورونا فعالة للغاية، وتقي من دخول المستشفى والوفاة بسبب متغير دلتا شديد العدوى، وصدرت الدراسة أول أمس؛ الجمعة.
تتبعت الدراسة أكثر من 600 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا في 13 ولاية أميركية من أبريل/نيسان حتى منتصف يوليو/تموز. مع ارتفاع معدلات الإصابة بمتغير دلتا، في أوائل الصيف، كان الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح معرضين للإصابة بالعدوى أكثر ممن تلقوا اللقاح بـ 4.5 مرة، وأكثر عرضةً لدخول المستشفى بـ 10 مرات، وأكثر عرضةً للوفاة بـ11 مرة.
وبالمقابل؛ كما أظهرت البيانات السابقة، فإن الحماية من عدوى فيروس كورونا تتراجع بعض الشيء، فقد كانت نسبتها 91% في الربيع، وانخفضت حتى 78% في يونيو/حزيران و يوليو/تموز.
وشكل الذين تلقوا اللقاحات نسبة 14% من حالات دخول المستشفى، و 16% من الوفيات في شهري يونيو/حزيران و يوليو/تموز؛ أي ضعف النسبة في وقت سابق من العام. الزيادة في هذه النسب المئوية ليست مفاجئةً، فقد حذر خبراء الصحة من أنه مع تلقي المزيد من الأميركيين للتطعيم، فإنهم بطبيعة الحال سوف يمثلون جزءاً أكبر من
look