يتناول الأميركيون الروبيان الآن أكثر من أي وقت مضى. وبالنسبة لعشاق المأكولات البحرية، تعتبر هذه الحيوانات (والتي تتألف في معظمها من البروتينات والماء) إضافة رائعة للأطباق سواء كانت مشوية أو مقلية مع القليل من رقائق الفلفل الحار والثوم والليمون. لكن رواج الروبيان يثير أسئلة حول مدى استدامة تربيتها أو اصطيادها. إذ يمكن أن يصبح الصيد العرضي مشكلة عندما تلتقط شباك الصيادين الروبيان البري. كما أن مزارع الروبيان لها آثار سيئة للغاية على الأنظمة البيئية التي تعيش فيها أشجار الأيكة الساحلية.
صناديق الروبيان
تحاول شركة تحمل اسم أتارايا (Atarraya) تطبيق فكرة جديدة، وهي تصميم صناديق الروبيان. يمكن وضع هذه الصناديق التي يبلغ حجمها حجم حاويات النقل في أي مكان، وستحتوي على كل المكونات اللازمة لتربية الروبيان داخلها. حسب ما أفاد به موقع تيك كرانش

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

الوسوم: العلوم