أشار باحثون من جامعة كوبنهاجن الدنماركية إلى أن الماء قد يكون موجوداً أثناء تكوين كوكب ما؛ ما يتيح الفرصة لتشكل المحيطات والقارات عليه؛ على عكس النظرية السائدة التي تقول أنه يجب أن يصطدم كويكب جليدي بكوكب ما كي يمنحه الماء؛ اللبنة الأساسية للحياة، ونُشرت الدراسة في دورية «ساينس أدفانس» العلمية. يقول الباحثون وفقا لحسابات هذه الدراسة أن الماء يُعتبر جزءاً من اللبنات التي شكلت الأرض منذ البداية؛ لذلك هناك احتمال لوجوده أثناء تشكل العديد من الكواكب الأخرى في مجرة درب التبانة، وأن النقطة الحاسمة لوجود الماء السائل على كوكب ما هو بعده عن نجمه. استخدم فريق البحث نموذج كمبيوتر، لحساب مدى سرعة تشكل الكواكب، ومن أية…
look