Reading Time: < 1 minute

أطلقت الهيئة السعودية للفضاء مبادرة «تمرّن كرائد فضاء»، ضمن أدوارها المجتمعية الهادفة إلى تغذية اهتمامات الجيل الناشئ بقطاعات الفضاء ومجالاته؛ من خلال تقديم تجربة تفاعلية تحاكي تأهيل رواد الفضاء وأسلوب حياتهم الرياضي والصحي.

وبينت الهيئة أن المبادرة تنطلق بالشراكة مع أكاديمية سبورتسا، فيما تجري فعالياتها على مدى أربعة أيام، مستقطبةً الجيل الناشئ من عمر 7 سنوات وحتى 16 سنة؛ حيث سيتمكن المشاركون من خوض تجربة تأهيل رواد الفضاء في صالة الأنشطة الرياضية، كما ستسهم المبادرة في غرس قيم الانضباط لديهم ورفع مستوى طموحهم.

تأتي المبادرة ضمن مساعي الهيئة السعودية للفضاء في إعداد رواد فضاء ومهندسي المستقبل، واستقطاب المتميزين منهم للانضمام لمختلف تطبيقات الفضاء عبر برامج تدريبية نوعية، إضافةً إلى تحفيز الطلاب على التخصص في المجالات التطبيقية والهندسية التي تختص بعلوم وتقنيات الفضاء.

يُذكر أن الهيئة السعودية للفضاء تأسست بموجب أمر ملكي في ديسمبر/كانون الأول عام 2018، بهدف مستقبل أكثر ابتكاراً وتطلعاً لأحدث التقنيات والفرص في قطاع الفضاء السعودي، وتتوافق أهداف الهيئة السعودية للفضاء مع تطلعات المملكة نحو حياة أكثر جودةً وتقدماً؛ حيث تتوافق مع رؤيتها لخلق بيئات أفضل وأكثر أماناً لمواطنيها، مع خلق فرص جديدة لمزيد من الابتكارات المربحة الداعمة للاقتصاد السعودي، وتقتضي استراتيجية الهيئة وضع مجموعة من الأهداف الأولية التي تخدم مصالح الأمن الوطني وتحميه من المخاطر المتعلقة بالفضاء وتشجع النمو والتقدم