طور باحثون في جامعة كينجز كوليدج لندن البريطانية تقنية جديدة للمساعدة في اكتشاف أمراض القلب الخَلقية لدى الأجنة باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي رباعي الأبعاد؛ ونشرت الورقة البحثية في دورية «نيتشر» العلمية أمس الأثنين. يصور الجنين حالياً بالموجات فوق الصوتية، لكن هذه الطريقة لا تساعد على تشخيص أمراض القلب الخَلقية بسبب حركة الجنين داخل الرحم، ويتم قياس تدفق دم الجنين بهذه الطريقة لكن القياسيات غير موثوقة. لأول مرة، تمكن الباحثون من النظر إلى قلب الجنين بأربعة أبعاد وبدلاً من مجرد الحصول على لقطة للقلب، تم التقاط سلسلة من الصور تسمح لأطباء القلب برؤيته وهو ينبض، وبالتالي تشكيل فيديو يمكّنهم من فحص…
look