ينتشر استخدام زيت النخيل في مختلف بلدان العالم ويتميز باستخداماته المتنوعة، ما يجعله واحداً من أكثر السلع رواجاً. وعلى الرغم من اعتماد كثير من الناس عليه في حياتهم اليومية، إلا أنه واحد من أكثر المنتجات الضارة بالبيئة، بالإضافة إلى أنه يتسبب في مشكلات صحية كثيرة. ولهذا السبب، سعى بعض الباحثين إلى إيجاد بديل لزيت النخيل من مواد طبيعية وأكثر صحة، وغير ضارة بالبيئة، ووقع اختيار مجموعة من الباحثين على الطحالب.
لماذا يهتم البعض بزيت النخيل؟
يُستخرج زيت النخيل من شجرة النخيل، وهو يحمي الجسم من بعض الأمراض الخطيرة مثل: السرطان وأمراض المخ ونقص فيتامين أ (A) والشيخوخة، ويلعب دوراً فعالاً في علاج الملاريا وضغط الدم والكوليسترول، إضافة إلى دوره البارز في إنقاص الوزن وتعزيز
look