هناك أكثر من 10 آلاف نوع من الطيور على كوكب الأرض، وبقدر ما هي جميلة، فإنها معقدة من الناحية البيئية والهيكلية. جذور كل هذا التنوع عميقة، ومن المرجح أنها بدأت خلال فترة الانقراض الجماعي قبل 66 مليون سنة، بعد أن ضرب كويكب الأرض وأدى لانقراض الديناصورات. يقول عالم الحفريات القديمة من جامعة كامبريدج في المملكة المتحدة، غييرمو نافالون، في مقابلة مع مجلة العلوم للعموم: "نتجت معظم الطيور التي نراها اليوم عن التغيرات التطورية الجذرية التي شهدتها الأرض بعد انقراض الديناصورات، حيث استعادت الطيور عافيتها بسرعة كبيرة خلال أول 10 ملايين سنة أو نحو ذلك". انفصال الطيور إلى مائية وبرية بعد…
look

الوسوم: البيئة