فازت شركة «إيرباص ديفينس أند سبيس» البريطانية بعقد يسمح لها بتطوير المركبة الفضائية «فيتش» لالتقاط أنابيب معدنية تحتوي على صخور مريخية من على سطح كوكب المريخ، أمس الثلاثاء. جاء العقد من قِبل وكالة الفضاء الاوروبية «إيسا» التي تعمل على مهمة «مارس سامبل ريتيرن» بالتعاون مع وكالة الفضاء الأميركية «ناسا».  ستبدأ المهمة بإرسال «ناسا» للمركبة الفضائية «بيرسيفيرانس» إلى المريخ في يوليو/تموز المقبل، والتي ستعمل على تجميع نماذج من تربة وصخور المريخ ثم تركهم في أنابيب معدنية على سطح الكوكب. ولاحقاّ في عام 2026، سترسل «ناسا» المركبة الفضائية «فيتش» التي ستتحرك على سطح المريخ لمدة 6 أشهر لتجميع الأنابيب المعدنية ومن المتوقع…
look