عندما يخطر على بال الفنانة ماريا بينيل كوبو (Maria Peñil Cobo) فكرة جديدة لرسم لوحة، فهي تبدأ باختيار مجموعة من البكتيريا لتستخدمها بدلاً من لوحة الألوان. ربما تكون هذه البكتيريا من النوع السِّراتية الذابلة (Serratia marcescens)، والتي تأخذ مستعمراتها اللون الأحمر الكرزي اللامع، أو النوع ستربتوميسيس سيليكولور (Streptomyces coelicolor) التي لها لون السماء الزرقاء. تستبدل بينيل كوبو قماش الرسم بأطباق بترية مملوءة بمادة تشبه الهلام وتحمل اسم الأغار، والتي تتغذّى عليها البكتيريا، ثم تغمس سلكاً معقماً باللهب بحذر (وهو ما يؤدي دور فرشاة الرسم) في مستعمرة بكتيريا السِّراتية الذابلة، وترسم شكلاً غير مرئي على الطبق البتري. في غضون أيام قليلة،…
look