منذ ظهور عقار الفياجرا - أو «سيترات السيلدينافيل»-؛  الذي تصنّعه شركة فايزر الأميركية، لعلاج ضعف الانتصاب لأول مرة في عام 1998، اكتشف ملايين الرجال كيف يمكن لهذا الدواء أن يساعد في علاج أعراض ضعف الانتصاب؛ ولكن في حين أن عدداً لا يحصى من الرجال حول العالم قد اختبروا الفوائد الواضحة للفياجرا في حياتهم الجنسية، إلا أنه لا يوجد قدر كبير من الوعي حول كيفية عمل «الحبة الزرقاء الصغيرة» في الواقع. كيف تعمل الفياجرا؟ ما الذي تفعله حقاً في جسم الإنسان؟ ما مدى سرعة عملها، وكم من الوقت تستمر؟ قررنا التعمّق أكثر ومعرفة ذلك. إذا كنت تشعر بالفضول بشأن ما يمكن أن…
look