عندما منحت منظمة الصحة العالمية الموافقة على لقاح الملاريا لأول مرة في أكتوبر/تشرين الثاني 2021، تم اعتبار هذا الإنجاز مفصلياً. وقال "تيدروس أدهانوم غيبريسوس"، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية في تصريح في أكتوبر/تشرين الثاني من ذلك العام: "هذه لحظة تاريخية". يعِد مطورو اللقاح الذي أُطلق عليه اسم "آر تي إس، إس" بأنه سيقلل من معدل إصابات الملاريا الشديدة بنسبة 30% لدى الأطفال الذين سيتلقونه. وقدّر فريق من الباحثين في 2020 أن هذا اللقاح قد يقي من 3-10 ملايين حالة إصابة بالملاريا بالإضافة إلى أنه سينقذ حياة 14000-51000 طفل صغير السن كل عام اعتماداً على انتشاره. المكون الأساسي للقاح الملاريا مُكتشف…
look