تشهد الولايات المتحدة زيادة حادة في عدد الإصابات بعدوى فيروس الجهاز التنفسي المخلوي (RSV)، ما شكل ضغطاً كبيراً على مستشفيات الأطفال، حيث تمتلئ الأسرّة في المراكز الطبية بالمصابين، ما اضُطر العديد منها إلى اتخاذ إجراءات استثنائية بسبب طاقتها الاستيعابية المحدودة. على سبيل المثال، طلب مستشفى كونيتيكت للأطفال الأسبوع الماضي من الحرس الوطني المساعدة في نصب الخيام في ساحة انتظار السيارات لتكون بمثابة وحدات عناية مؤقتة. وفي مستشفى "رينبو بيبيز أند تشيلدرين" في أوهايو، رفض الموظفون تقديم خدمات مراجعة الطوارئ التي تتطلب دخول المستشفى بعد وصول المستشفى إلى طاقته الاستيعابية القصوى. الفيروس المخلوي التنفسي الفيروس المخلوي التنفسي هو فيروس تنفسي يسبب…
look