قد يُذكر صيف عام 2022 في جميع أنحاء العالم على أنه أحد أكثر فصول الصيف جفافاً في التاريخ الحديث بسبب تأثيرات تغيّر المناخ. تعاني معظم دول العالم من الجفاف، بما في ذلك 41% من الولايات المتحدة و47% من الاتحاد الأوروبي وفقاً للتقارير الرسمية اعتباراً من 16 أغسطس/ آب. في القرن الإفريقي على الطرف الشرقي من القارة، يكافح 22 مليون شخص للعثور على الغذاء بعد أن أضرت سنوات طويلة من الجفاف بالمحاصيل، ولم تعد الأمطار الموسمية، والتي عادةً ما تتكرر مرتين في العام، تهطل بكميات كافية. في غضون ذلك، تواجه الصين

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.