إليك أكثر لسعات الحشرات إيلاماً وطرق التعامل معها

إليك أكثر لسعات الحشرات إيلاماً وطرق التعامل معها
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Irina Kozorog
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

وفقاً لبحث الدكتور أنس خان، الأستاذ المساعد في قسم طب الطوارئ بكلية الطب في جامعة الملك سعود بالرياض، والمدير العام للمركز العالمي لطب الحشود، تشكّل اللدغات واللسعات بمختلف أنواعها عبئاً كبيراً على منظومة الرعاية الصحية في المجتمع السعودي، علماً أن معظم الحالات الوافدة للمستشفى لا تعد خطيرة أو مهددة للحياة، لكن من المهم نشر الوعي بمخاطر الإصابات المرتبطة بالحيوانات لتخفيف التكاليف والأعباء على مراكز الطوارئ في المستشفيات. نُشرت نتيجة البحث في المجلة الصيدلانية السعودية (Saudi Pharmaceutical journal) عام 2020.

ولتحديد خطورة كل لسعة من لسعات الحشرات لمعرفة آثارها وتفادي الحاجة لزيارة المستشفى، تعرض عالم الحشرات جاستن شميدت في مركز أبحاث كارل هادين بي (Carl Hayden Bee) في ولاية أريزونا بأميركا، للسعات من عشرات الأنواع من الحشرات وصنع مقياساً لمقدار الألم وزمن الأعراض لكل نوع لسعة.

وحصل شميدت في سبتمبر/ أيلول 2015 على جائزة آيغ نوبل في علم وظائف الأعضاء وعلم الحشرات بالمشاركة مع العالم مايكل سميث لإنجازاتهما المتعلقة بالحشرات.

اقرأ أيضاً:  بالصور: دليلك الشامل لمعرفة الحشرة التي لدغتك

مقياس شميدت للألم الناتج عن لسع الحشرات

صنف شميدت شدة ألم اللسعات لأكثر من 80 نوع حشرة مختلفة، ووضعها في 4 أقسام، حيث تكون اللسعة المؤلمة في القسم رقم 4 ويقل الألم كلما نقص العدد، ووصف الألم بشكلٍ بسيط ومفهوم لعامة الناس. ويمكن القول إن الحشرات المصنّفة وفقاً لسلم شميدت وصاحبة اللسعات الأشد إيلاماً تتلخص بما يلي:  

1. دبور صقر الرتيلاء (The Tarantula Hawk Wasp)

وتتميز لسعة هذا الدبور بما يلي:

  • لسعته من الدرجة 4. 
  • تركيبة سم دبور الرتيلاء غير معروفة، وهذا ما يزيدها خطورة.
  • مدة ألم اللسعة تمتد لنحو 5 دقائق.
  • الألم يوصف بأنه: “كأنك مقيد بالسلاسل في حمم بركان نشط، الألم لحظي. مكهرب ومؤلم وينهكك كلياً”.
دبور صقر الرتيلاء
دبور صقر الرتيلاء. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Robert Briggs

2. الدبور الجلاد (The Executioner Wasp)

الدبور الجلاد موطنه الأصلي هو أميركا الجنوبية، وتتصف لسعته بما يلي:

  • ألمها من الدرجة 2.
  • قادر على إحداث ثقب في موقع اللسعة.
الدبور الجلاد
الدبور الجلاد. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Alexandre Laprise

اقرأ أيضاً: دليلك الشامل لعلاج لدغة ثعبان

3. دبور السترة الصفراء الشرقية (The Eastern Yellow Jacket) 

تعشش هذه الدبابير في الأرض ويمكن العثور عليها في الحدائق والغابات، وتصف لسعتها بأنها:

  • من الدرجة 2.
  • لسعة دبور السترة الصفراء الشرقية مهددة للحياة للأشخاص الذين يعانون من الحساسية منها.
  • الألم يستمر لمدة تصل إلى 10 دقائق.
دبور السترة الصفراء الشرقية
دبور السترة الصفراء الشرقية. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Paul Reeves Photography

4. الدبور الأصلع (Bald-Faced Hornet)

تُعرف هذه الدبابير أيضاً باسم الدبابير الآسيوية العملاقة. يميز لسعتها ما يلي:

  • يُصنف ألم الدبور الأصلع من الدرجة 2.
  • تلسع في حال تم غزو منطقة أعشاشها الموجودة عادةً في الشجيرات مجوفة.
  • ترش السم في عيون ضحاياها. 
  • يستمر الألم لمدة 5 دقائق تقريباً.
الدبور الأصلع
الدبور الأصلع. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Melinda Fawver

5. دبور الورق الشمالي (Northern Paper Wasp)

 من دبابير الورق التي تجمع الألياف من الخشب اليابس والنباتات لخلطها مع لعابها وبناء أعشاش مقاومة للماء. من صفات لسعتها:

  • يمكن أن تلسع عدة مرات عندما تشعر بتهديد أعشاشها. 
  • يُصنف ألمها من الدرجة 2.
  • يبدأ الألم في التلاشي بعد نحو 15 دقيقة من اللسع.
  • يمكن أن يسبب سمها رد فعل تحسسي لدى بعض الأشخاص، ما يستدعي الإسعاف الطبي الفوري.
دبور الورق الشمالي
دبور الورق الشمالي. حقوق الصورة: shutterstock.com/ J.J. Gouin

6. دبور الورق الأحمر (The Red Paper Wasp)

دبور الورق الأحمر تتصف لسعته يما يلي:

  • يُصنف ألم لسعته من الدرجة 3.
  • يجمع الدبور أفراد عشه للقيام باللسع، فالخطر مضاعف.
  • يصف شميدت الألم بأنه مثل “مادة كاوية وحارقة، بمذاق مر واضح، مثل سكب دورق من حمض كلور الماء على قطعة ورق”.
دبور الورق الأحمر
دبور الورق الأحمر. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Yuttana Joe

7. الدبور المحارب (Warrior Wasp)

هذا الدبور كبير الحجم، ويمتلك فكاً أطول من أرجله الأمامية:

  • صُنفت لسعته بالدرجة 4.
  • يصف شميدت ألم لسعته بأنه: “متفجر وطويل الأمد، إذ يبدو أنك مجنون وأنت تصرخ، ويشبه انسكاب الزيت الساخن من المقلاة على كامل يدك”.
الدبور المحارب
الدبور المحارب. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Yuttana Joe

 اقرأ أيضاً: ما هي الإسعافات الأولية الصحيحة للتعامل مع لسعة العقرب؟

8. دبور بوليبيا (The Polybia Wasp)

عُثر على هذا النوع من الدبابير في البرازيل وباراغواي والأرجنتين.

  • يُصنف ألمه من الدرجة 2.5. 
  • يصف شميدت اللسعة بأنها تشبه “انفجار مصباح الغاز في وجهك عندما تشعله”.
دبور بوليبيا
دبور بوليبيا. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Vinicius R. Souza

9. نحل العسل الغربي (Western Honeybee)

تتصف لسعاتها بأنها:

  • يُصنف ألمها من الدرجة 3.
  • تتوضع الإبرة اللاسعة في نحل العسل الغربي في نهاية البطن، وترتبط بالجهاز الهضمي وكيس السم الذي ينتج السم.
  • عندما تلسع نحلة العسل، تُسحب الإبرة اللاسعة مع كيس السم وأجزاء من جسم النحلة ما يؤدي إلى نفوقها.
  • يستمر ألم لسعتها لمدة 10 دقائق.
  • يصف شميدت الألم بأنه: “فوري ومزعج ومنهك، وتشعر بأن الحياة لا تستحق العيش”.
نحل العسل الغربي
نحل العسل الغربي. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Daniel Prudek

10. نحل العرق (Sweat Bee)

دُعي بهذا الاسم لأنه تنجذب لعرق الإنسان. ومن أهم صفات لسعات نحل العرق:

  • يُصنف ألم لسعة نحل العرق بالدرجة 1. 
  • يستمر النحل اللاسع بضخ السم في الجلد حتى تقوم بإزالته. 
  •  يكون ألمه فورياً وحاداً وحارقاً. 
  • يستمر الألم عادةً بضع ثوانٍ. 
  • يصف شميدت لسعتها بأنها: “شعور خفيف وسريع الزوال”.

ويتكون سم النحل عادةً من مركب المليتين الذي يدمر خلايا الدم الحمراء والبيضاء، ومن مادة الأبامين (Apamin) وهي نوع سم عصبي يزيد من الاستجابات العصبية متعددة المشابك.

نحل العرق
نحل العرق. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Paul Reeves Photography

11. نمل الرصاص (The Bullet Ant)

وهو نمل يوجد في الغابات المطيرة بأميركا الجنوبية. من أبرز صفات لدغاته ما يلي:

  • تُصنف بأعلى قائمة سلم شميدت للألم بدرجة 4+.
  • يصف شميدت اللدغة بأنها مثل “المشي فوق الفحم المشتعل مع وجود مسمار صدئ في كعبك”.
  • يمكن أن يستمر ألم اللدغة من 12 إلى 24 ساعة.
  • يحتوي سمها بشكل أساسي على مادة البونيراتوكسين، وهو ببتيد عصبي يسبب الشلل.
  • يكون ألم لدغتها أقوى بـ 40 مرة من لدغة الأفعى الجرسية.
نمل الرصاص
نمل الرصاص. حقوق الصورة: shutterstock.com/ Christian Vinces

اقرأ أيضاً: كيف تتعامل مع مختلف أنواع اللسعات من البعوض إلى العقرب؟

كيفية التعامل مع لسعات الحشرات المختلفة

يمكن القيام بالإسعافات الأولية التالية عند التعرض للسعة أو لسعة حشرة:

  • إزالة إبرة اللسع في حال كانت مستقرة في الجلد.
  • غسل المنطقة المصابة بالماء الدافئ والصابون.
  • وضع كمادة باردة أو كيس ثلج على مكان اللسع لمدة 10 دقائق على الأقل.
  • رفع المنطقة المصابة نحو الأعلى لتقليل التورم.
  • تجنب حك المنطقة لتقليل خطر العدوى.
  • تجنب العلاجات المنزلية التقليدية، مثل استخدام الخل وبيكربونات الصودا.
  • تناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية.

وفي حال كانت الحالة شديدة يجب نقل الشخص وإسعافه إلى المستشفى.

Content is protected !!