ما هي النباتات المنزلية السامة؟

5 دقيقة
ما هي النباتات المنزلية السامة؟
حقوق الصورة: shutterstock.com/ New Africa
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

إن وجود النباتات في المنزل له العديد من الفوائد، فهي تحسّن جودة الهواء، وتضيف القليل من الحيوية، وتساعد على النوم وتقليل التوتر، لكن يجب اقتناء نباتاتك المنزلية بحذر، إذ تنتشر العديد من أنواع النباتات المنزلية السامة، وقد تقتني منها دون أن تكون على دراية بسميتها. وهنا سنقدم لك بعضاً منها لتتعرف عليها.

النباتات المنزلية السامة

فيما يلي بعض الأمثلة عن النباتات المنزلية السامة، خاصة للأطفال والحيوانات الأليفة، والتي يجب الحذر عند اقتناء أحدها، والاعتناء بها بطريقة خاصة.

ديفنباخيا

ديفنباخيا
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Bogdan Sonjachnyj

من النباتات المورقة والجذابة، ولكن تحتوي خلايا نبات ديفنباخيا على بلورات أوكسالات الكالسيوم غير القابلة للذوبان. يؤدي تناول أي جزء من النبات إلى احتكاك الفم بهذه الإبر ما يتسبب في تهيج الفم والشفاه وصعوبة في البلع وتورم اللسان وعدم القدرة على الكلام. وتؤدي ملامسة البلورات للجلد عند تقليم النبات أو العناية به إلى تهيج الجلد أيضاً واحمراره. عادة ما تكون الأعراض خفيفة، ونادراً ما تستمر لعدة أسابيع، لكن تناول النبات غير مميت.

زنبق السلام

زنبق السلام
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Giovani Dressler

يتميز نبات زنبق السلام بقدرته على النمو في الإضاءة المنخفضة، وبزهوره البيضاء الجميلة، لذلك فهو من النباتات المنزلية المرغوبة، لكنه يحتوي أيضاً على بلورات أوكسالات الكالسيوم، ويؤدي تناوله إلى الأعراض المتمثلة بتهيج الشفاه واللسان والفم والحلق، وكذلك يمكن أن يتهيج الجلد إذا لامسته عصارة النبات أثناء تقليمه، وجميع هذه الأعراض غير خطيرة عادة، وتزول بعد مدة قصيرة.

زنبق عيد الفصح

زنبق عيد الفصح
حقوق الصورة: shutterstock.com/ EQRoy

يتميز زنبق عيد الفصح بأزهار بيضاء جميلة، لكن لا ينصح نهائياً باقتناء هذه النبتة في منزل فيه قطة، لأنها إذا تناولت جزءاً صغيراً منها ستعاني من إصابة خطيرة تسبب الفشل الكلوي والموت إذا لم يتم تلقي العلاج خلال 18 ساعة. يذكر أن النبات غير سام بالنسبة للأطفال.

الدفلى

الدفلى
حقوق الصورة: shutterstock.com/ photoPOU

نبات الدفلى هو شجيرة مزهرة، تحتاج أشعة شمس وفيرة، تُزرع في حدائق المنازل، وتوجد منها أنواع قزمة تُزرع داخل المنزل. أزهارها وردية اللون غالباً، وتوجد منها أيضاً أزهار جميلة باللون الأحمر والأصفر والبرتقالي والأبيض، لكن مظهرها الجميل خادع، فجميع أجزائها شديدة السمية، وتناول ورقة منها يتسبب بأعراض خطيرة إذ تحتوي على مواد تؤثر سلباً على القلب والجهاز العصبي والجهاز الهضمي والجلد والعينين والدورة الدموية، ما يؤدي إلى الموت.

الدفلى سامة جداً لدرجة أن الدخان الناتج عن حرقها والعسل الذي يصنعه النحل من رحيق أزهارها يعتبران سامين أيضاً، وقد استُخدم النبات سابقاً للحث على الإجهاض وكوسيلة للانتحار، وأيضاً للتسمم المتعمد في القضايا الجنائية. يستخدم النبات أيضاً في تحضير سموم الفئران.

قد تبدو على مَن يتناول الدفلى أعراض مثل الغثيان والقيء والإسهال والدوار وفقدان الوعي والصداع وعدم وضوح الرؤية والنعاس والطفح الجلدي وعدم انتظام ضربات القلب، لذلك ينصح بعدم زراعتها أبداً إذا كانت لديك حيوانات أليفة أو أطفال.

اقرأ أيضاً: 5 أضرار لتربية النباتات في المنزل يجب أن تكون على دراية بها

فيلوديندرون (شجرة الحب)

فيلوديندرون (شجرة الحب)
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Lana_M

فيلوديندرون من النباتات سهلة العناية والتي تحب الضوء الساطع غير المباشر والري المعتدل. بعض أنواعها متسلقة وبعضها لا. تحتوي على بلورات أوكسالات الكالسيوم غير القابلة للذوبان أيضاً، ويسبب تناوله ظهور الأعراض المذكورة سابقاً، وتكون الأعراض أشد حدة على الحيوانات الأليفة، خاصة القطط.

بوثوس (لبلاب الشيطان)

بوثوس (لبلاب الشيطان)
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Emily frost

ينمو نبات بوثوس في أي مكان تقريباً في المنزل، وهو من النباتات المتسلقة التي تحتمل ظروفاً بيئية متنوعة. أوراقه على شكل قلب، وهو نبات جيد في تنقية الهواء. يحتوي أيضاً على بلورات أوكسالات الكالسيوم غير القابلة للذوبان، ويؤدي تناوله إلى تهيج الفم والأعراض سابقة الذكر غير المميتة الأخرى، وأيضاً تكون أعراضه أكثر حدة على الحيوانات الأليفة وقد يسبب الفشل الكلوي والوفاة للقطط.

اقرأ أيضاً: كيف يمكن علاج ذبول نبات البوثوس؟

اللبلاب الإنجليزي

اللبلاب الإنجليزي
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Amnuay Kaewkatmanee

اللبلاب الإنجليزي من النباتات المتسلقة، ينمو بسهولة ولديه القدرة على تصفية السموم من الهواء. على الرغم من ذلك، يحمل النبات مركبات سامة في أوراقه وساقه وثماره، تُهيّج الجلد عند ملامسته وتسبب الحساسية.

تعتمد نسبة التسمم على المقدار المتناول من النبات وحساسية الفرد نفسه. لا يعد تناوله مميتاً، بل تظهر الأعراض على الأبقار لمدة زمنية قصيرة وتتعافى بسرعة، أما البشر، فلا يمكنهم تناول الكمية الكافية لإظهار أعراض خطيرة بسبب مذاقه المر، لذا ومن غير المرجح أن يأكل أي شخص كمية كبيرة بما يكفي لإحداث الأعراض المتمثلة غالباً بتشنجات أو غيبوبة.

نخلة ساجو

نخلة ساجو
حقوق الصورة: shutterstock.com/ guentermanaus

نخلة ساجو نبات استوائي مذهل، يضفي إحساساً غريباً على المنازل. وهو نبات شديد التحمل ويسهل العناية به في المنزل. أوراقه ريشية، ويحب الضوء الساطع غير المباشر.

جميع أجزائه سامة، لكن البذور هي الأكثر سمية إذ يحتوي على مادة السيكاسين، وهي مادة كيميائية شديدة السمية تسبب فشل الكبد لدى البشر والحيوانات الأليفة عند تناوله، والذي قد يؤدي للموت، بالإضافة إلى أعراض منها القيء والإسهال والشلل والغيبوبة وزيادة العطش وزيادة التبول واصفرار الجلد واللثة وظهور الكدمات.

كالاديوم (أذن الفيل) 

كالاديوم (أذن الفيل) 
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Firn

يتميز نبات كالاديوم بأوراقه المتلونة بالأخضر والأحمر والأرجواني والوردي والقشدي، والتي يمكن أن تنمو إلى حجم كبير جداً. يحتوي على بلورات أكسالات الكالسيوم غير القابلة للذوبان أيضاً، ويؤدي تناوله إلى الأعراض المذكورة سابقاً. لحسن الحظ أنه يجب تناول كمية كبيرة منه لتظهر الأعراض على شخص بالغ، لكن الأطفال والحيوانات الأليفة عادة ما يكونون أكثر تأثراً.

النرجس البري

النرجس البري
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Orest lyzhechka

عندما يُجبر النرجس البري على النمو والإزهار داخل المنزل وفي الأماكن المغلقة يصبح ساماً إذا تناول الإنسان أو الحيوانات الأليفة أبصاله، إذ يسبب مشكلات وآلاماً حادة في المعدة وارتفاع ضغط الدم وعدم انتظام ضربات القلب، وقد تصل إلى الموت.

اقرأ أيضاً: ما أنواع النباتات المنزلية؟ وكيف يمكننا العناية بها؟

نبات رأس السهم

نبات رأس السهم
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Firn

من النباتات التي تنمو بسهولة ولا تتطلب الكثير من العناية، أوراقه على شكل قلب، والقديمة منها لها شكل رأس السهم. من النباتات المتسلقة والمتساقطة الأوراق باستمرار، لذلك يجب الحذر من هذه الأوراق السامة التي قد يتناولها الأطفال أو الحيوانات الأليفة مسببة لهم تهيج الجلد واضطراب المعدة والقيء.

لسان الحماة

لسان الحماة
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Aquarius Studio

يعرف نبات لسان الحماة باسم نبات الثعبان وباسم نبات الحظ السعيد، له أوراق جلدية تشبه السيف، خضراء ومرقطة بالأبيض والأصفر والفضي. يؤدي تناوله من قبل البشر إلى ظهور أعراض قصيرة الأمد مثل ألم الفم وسيلان اللعاب والغثيان، وتهيج الجلد.

اقرأ أيضاً: أفضل 5 نباتات منزلية توصي بها وكالة ناسا لتنقية الهواء

كيف تحمي نفسك وأطفالك وحيواناتك الأليفة من النباتات المنزلية السامة؟ 

إذا كنت ترغب بالاستمتاع بأحد النباتات تلك في منزلك ما عليك سوى اتباع بعض تدابير السلامة لتحمي نفسك وعائلتك وحيواناتك الأليفة، ومن هذه التدابير:

  • إبقاء النباتات بعيدة عن متناول أيدي الأطفال والحيوانات الأليفة، وخارج غرفهم.
  • التخلص من الأوراق المتساقطة فوراً، ووضعها في مكان لا يمكن للأطفال الوصول إليه.
  • ضع ملاحظة على أصيص النبات أنها سامة لتحذير الأطفال من الاقتراب منها.
  • عندما تريد تقليم النبات أو العناية به، ارتدِ قفازات واقية، واغسلها فور انتهائك أو تخلص منها، وتجنب ملامستها للعينين أو الجلد المكشوف.
  • علّم الأطفال عدم لمس النباتات.
  • تقليم الأغصان المتطاولة، والتي قد يصبح بإمكان الأطفال الوصول إليها
  • علّق هذه النباتات بحوامل في أماكن عالية.
  • ضع النبات فيما يشبه قفص الطيور إذا كانت لديك قطة، لكون القطط يمكن أن تقفز إليها.

اقرأ أيضاً: ما النباتات المنزلية التي تزهر في فصل الصيف؟

استمتع بنباتاتك المنزلية واعتنِ بها جيداً، واحذر أثناء تعاملك مع السامة منها، واعرف كيف تتعامل معها لتحمي أطفالك وحيواناتك الأليفة، ومن الأفضل أن تبحث عن بدائلها وشبيهاتها غير السامة.

Content is protected !!