5 نباتات زينة يمكن زراعتها في المنزل ولا تحتاج الكثير من العناية

5 نباتات زينة يمكن زراعتها في المنزل ولا تحتاج الكثير من العناية
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Followtheflow
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

النباتات كائنات هادئة، تجلس في ركن ما من المنزل في هدوء، تعمل وتصنع غذاءها عبر عملية البناء الضوئي بدون أن ندري، كل ما تحتاجه منك بضع قطرات من الماء واهتمام بسيط، ليست كالحيوانات الأليفة ولن ترهقك في الحركة أو الجري وراءها. مع ذلك هناك من لا يملكون وقتاً لإعطائها رعاية يومية، ولكنهم يريدون رؤية اللون الأخضر في بيوتهم. لذلك تكون بعض الأنواع التي تستطيع التحمل مناسبة أكثر. 

إليك 5 نباتات تستطيع تحمل الظروف الصعبة 

هناك العديد من أنواع النباتات التي تتحمل الظروف الصعبة، وبالتالي لا تتطلب عناية كبيرة، من بينها: 

1. نبات الصبار 

على رأس القائمة يأتي نبات الصبار، ويأتي اسمه من قوة تحمله، فهو نبات الصحراء الشهير الذي يتحمل الظروف الطقسية القاسية والجفاف، لذلك هو النبات الأول المرشح للزراعة في المنزل، أضف إلى ذلك أنه مثلما يتحمل الجفاف، فهو لا يتحمل ريه بالمياه والاهتمام الكبير مثل النباتات الأخرى، ويمكن ريه بالمياه كل شهر أو على مسافات متباعدة، لكن ليست متباعدة كثيراً وإلا قد يموت. 

اقرأ أيضاً: دليلك في المنزل: تعرف على كيفية زراعة الصبار والاستفادة منه

2. نباتات الظل 

وهي نباتات مثالية لأولئك الذين لا يهتمون بالنباتات، ويمكن ريها مرة في الشهر. علاوة على ذلك، إنها تمتاز بجمالها وشكلها المميز الذي يُضفي لمسة فريدة على المكان. 

3. ذلب ثلاثي الأحزمة

وهو مشهور باسم "نبات الأفعى"، ويتميز بتحمله للإضاءة المحدودة، ما يجعله مثالياً لتزيين المنزل من الداخل، كما أنه لا يحتاج إلى كميات كبيرة من المياه، ويمكن سقيه مرة واحدة في الشهر. لذلك إذا كنت تسافر كثيراً، يمكنك اقتناء هذا النبات. 

4. نبات البوثوس 

يتميز هذا النبات بمقاومته للموت، وهو واحد من أكثر النباتات تحملاً للجفاف، ويمكن تركه بدون ماء لأسابيع. وتتمتع نباتات البوثوس بألوانها المتنوعة الساحرة، التي تزين المنزل. 

5. نباتات الفيلوديندرون 

تتميز هذه النباتات بتنوع أحجامها وأشكالها، وكثيراً ما يخلط الناس بينها وبين نبات البوثوس، يمكن سقيها بشكل أسبوعي. 

اقرأ أيضاً: لماذا يمكن أن تؤدي تطبيقات العناية بالنباتات إلى نتائج عكسية ضارة عليها؟

فوائد زراعة النباتات المنزلية

قد تبدو نباتات الزينة تضييعاً للوقت في نظر البعض، لكن في الحقيقة لها العديد من الفوائد الأخرى، ومن ضمنها: 

1. تحسين الحالة المزاجية 

تساعد زراعة النباتات في تخفيف الشعور بالاكتئاب والقلق، ما يعزز الحالة المزاجية، وهناك علاقة إيجابية بين زراعة النباتات والصحة النفسية. وتُعد زراعة النباتات ورعايتها نشاطاً مفيداً للأطفال تماماً مثل البالغين، ويساعدهم في تفريغ طاقتهم في شيء مفيد، يعزز حالتهم المزاجية. 

2. النباتات تزيد تركيزك 

اتضح أنّ النبات يؤثر بشكل ما على التركيز والانتباه، فقد أجرت مجموعة بحثية من جامعة كونكوك في كوريا الجنوبية دراسة لمعرفة مدى تأثير النبات على تركيز الإنسان. شارك في الدراسة 23 شخصاً، ووضعت لهم مجموعة من النباتات، وتم تقسيمهم على 4 مجموعات: 

  • مجموعة وُضع أمامها نباتات حية. 
  • وأخرى وُضع أمامها نبات مزيف. 
  • والمجموعة الثالثة وُضع أمامها صورة لنبات. 
  • وآخر مجموعة لم يُوضع أمامها أي نبات. 

ولاحظ الباحثون أنّ المجموعة الأولى التي وضعوا أمامها نباتات حية، كان أفرادها أكثر انتباهاً من خلال نتائج المسح الدماغي، ما يؤكد العلاقة الإيجابية بين النباتات والقدرة على التركيز، ونُشرت الدراسة في دورية "إنترناشونال جورنال أوف إنفيرونومنتال ريسرش آند بابليك هيلث" (International Journal Of Environmental Research and Public Health) في عام 2019. 

اقرأ أيضاً: 7 نصائح أساسية للعناية بالنباتات تعلمناها هذا العام

3. التعافي من الأمراض بسرعة 

تساعد النباتات في تسريع عملية الشفاء، فقد ثَبُتَ أنّ النظر إلى النباتات الخضراء يُسرع عملية الشفاء أكثر مقارنةً بمن لا ينظر إليها. 

4. زيادة الإنتاجية 

يساعد وجود نباتات في بيئة العمل على تعزيز الإنتاجية وتوليد الإبداع، لذلك تحرص العديد من المؤسسات والجامعات على توفير مساحة خضراء ينظر إليها العاملون والطلاب من أجل تعزيز إنتاجيتهم. 

وأخيراً، النباتات كائنات لطيفة وهادئة وتحتاج بعضها إلى رعاية، لكن تتوفر أنواع لأولئك الذين لا يجدون وقتاً لرعايتها، ولكنهم يحرصون على اقتنائها لفوائدها الكثيرة.