تشكل القنابل غير المنفجرة تهديداً خطيراً جداً، ويستثمر سلاح الجو في المركبات المدرعة المزودة بأشعة الليزر القوية والأذرع الروبوتية لإزالتها بأمان من مدارج الطائرات. في فبراير/شباط، أعلن فرع الخدمة أنه في خريف عام 2022 سيبدأ باستخدام هذه المركبات الجديدة ميدانياً للتخلص من القنابل. ستعمل هذه الآلات والأشخاص الموجودون بداخلها على ضمان أن المدارج، سواء داخل البلاد أو بالقرب من مناطق النزاع حول العالم، لتسمح بذلك بإقلاع وهبوط الطائرات دون أن يتعرض الطيارون إلى أية حوادث عرضية خطيرة على الأرض قد تودي بهم.
مركبات جديدة للتعامل مع الذخائر الخطرة
تُدعى هذه المركبات (RADBO) اختصاراً، وتعني "تطهير القاعدة الجوية الملوثة بالذخائر"، وهي تستند على المركبات المدرعة المضادة للكمائن والألغام (MRAPS)، والتي استخدمها البنتاغون في الدوريات في العراق وأفغانستان. لقد صممت مركبات MRAPS خصيصاً

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.