بما أن الصيام المتقطع قد أصبح اليوم نمطاً شائعاً جداً في تنظيم الأوقات المتناوبة من الصيام والطعام، وخصوصاً بعد الدراسات الحديثة التي تقول إنه قد يحسّن الصحة، ويساعد في خفض الوزن، ويزيد حساسية الإنسولين وغيرها، فقد زادت شعبيته كثيراً بين الرجال النساء. لكن، وبما أن النساء يعانين من تقلبات هرمونية كل شهر، وتزداد حساسيتهنّ تجاه الإجهاد والسعرات الحرارية المقيدة بشدة، ألا يمكن إذاً أن يؤثّر الصيام المتقطع على الدورة الشهرية والهرمونات الأنثوية؟ إليك ما تقوله الدراسات الحديثة حول الموضوع. اقرأ أيضاً: ما فوائد الصيام المتقطع لمرضى السكري؟ تأثير الصيام المتقطع على الدورة الشهرية الصيام المتقطع هو نمط غذائي ينظّم أوقات…
look