الدوبامين Dopamine

ما هو الدوبامين؟

هو أحد أنواع النواقل العصبية التي يصنعها دماغ الإنسان، ويستخدمه جهازك العصبي لإرسال الإشارات بين الخلايا العصبية، ويلعب الدوبامين دوراً في شعورنا بالسعادة، لهذا يدعوه البعض هرمون السعادة.

من اكتشف الدوبامين ووظائفه؟

 اكتشف كل من الباحثين أرفيد كارلسون و نيلسكي هيلارب، في مختبر الصيدلة الكيميائية التابع لمعهد القلب الوطني في السويد عام 1958، وظيفة الدوبامين كناقل عصبي.

وسمي دوبامين اختصاراً لحروف تركيبه الكيميائي ديهيدروكسي فينيل ألانين (dihydroxyphenylalanine) والزمرة الأمينية (amino).

كيف يجعلنا الدوبامين نشعر؟

يسمح لنا الدوبامين بالشعور بالسعادة والرضا والتحفيز، عندما تقوم بتحقيق إنجاز معين أو عند سماع المديح وغيرها من الحوادث الإيجابية يزداد مستوى الدوبامين في الدماغ.

ما الذي يزيد الدوبامين لدينا بشكل طبيعي؟

من الممكن أن يؤدي الحصول على قسط كافٍ من النوم، وممارسة الرياضة، والاستماع إلى الموسيقى، والتأمل، وقضاء الوقت في الشمس واتباع نمط غذائي صحي ومتوازن وتناول الشوكولا إلى زيادة مستويات الدوبامين لديك. 

ما هي أعراض اختلال مستويات الدوبامين؟

تشمل أعراض اختلال مستويات الدوبامين بحسب وزارة الصحة الأسترالية ما يلي:

  • تقلصات العضلات أو تشنجاتها أو تصلبها.
  • مشكلات هضمية مثل الإمساك.
  • الالتهاب رئوي.
  • مشكلات في النوم.
  • حركة الجسم البطيئة واللفظ الثقيل للكلام.
  • الشعور بالتعب وعدم التحفيز والحزن وفقدان الأمل
  • انخفاض الرغبة الجنسية (الدافع الجنسي).
  • الهلوسة.

ما الذي يسبب انخفاض مستويات الدوبامين؟

قد تؤدي قلة النوم أو تعاطي المخدرات والسمنة أو تناول الكثير من السكريات والدهون المشبعة ومشكلات الغدة الكظرية إلى انخفاض مستوى الدوبامين في جسمك.

هل يؤدي تعاطي المخدرات إلى زيادة مستوى الدوبامين؟

يذكر بحث منشور في مركز الصحة القومي عام 2017 مساهمة بعض أنواع المخدرات مثل الكوكايين بزيادة مستويات الدوبامين، لكن الاستخدام طويل الأمد لهذه الأدوية يؤدي إلى تناقص النشوة، بسبب الزيادة المستمرة في إنتاج الدوبامين بعد تعاطي المخدرات، حيث يقوم الدماغ بتقليل عدد مستقبلات الدوبامين المتاحة، فيبطل مفعوله تدريجياً وتظهر لدى الشخص عواقب وخيمة.

Content is protected !!