ثمة العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى عدم شبع الرضيع من حليب أمه، منها أسباب تتعلق بالأم مثل تلك التي تسبب نقص إدرار الحليب من الثدي، ومنها ما يتعلق بالرضيع ذاته.  وقد تؤدي معرفة هذه الأسباب المحتملة إلى معالجتها في وقت مبكر، أو على الأقل تقدم شرحاً وافياً للأم التي قد تلوم نفسها أو تشعر بالحزن نتيجة تجربة الرضاعة غير المرضية. فما أهم هذه الأسباب؟ بداية، ما العلامات التي تدل على عدم شبع الرضيع من حليب الأم؟ إن وزن الطفل هو من أهم المؤشرات التي تدل على أن الطفل يشبع أو لا يشبع من حليب الثدي، إذ ينبغي أن…
look